إغلاق
القائمة الرئيسية
موقع ادويت
سوق ادويت
سعر صرف الليرة التركية امام العملات الاجنبية
عرض المزيد
الدولار الامريكي
4.7532
اليورو
5.4997
الريال السعودي
1.2676
الجنيه الاسترليني
6.2611
الدينار الكويتي
15.7023
الدرهم الاماراتي
1.2943
الجنيه المصري
0.2662
الدينار العراقي
0.0040
الدينار البحريني
12.5846
الريال القطري
1.3058
الدينار الليبي
3.4970
الريال العماني
12.3524
الدينار الاردني
6.7133
الدينار الجزائري
0.0406
الدرهم المغربي
0.4977
الليرة السورية
0.0092
سعر الذهب مقابل الليرة التركية اليوم
عرض المزيد
جرام الذهب
193.3410
جرام الذهب عيار 18
142.0700
جرام الذهب عيار 14
110.9400
اونصة الذهب
6,016.1100
الليرة الذهب
1,268.9400
جرام الفضة
2.4825
مواقيت الصلاة في تركيا
Virginia
18°
موقع ادويت


ماهي اسباب تعطل العمل ببوابة اوفاكوي الحدودية بين تركيا والعراق!! ومن يقف وراءها؟؟
تاريخ النشر : 09/01/2018
القسم : سياسة
عدد التعليقات : 1
المشاهدات : 1,141
الاعجابات : 1

بعد ان تم الاتفاق على افتتاح معبر حدودي جديد بين تركيا والعراق وتم البدء ببناءه حيث شارف العمل على التحضيرات للمعبر على الانتهاء، الان يتعرض معبر "اوفاكوي الحدودي" للتجميد!!!

 

وهذ المعبر كان قد تم الاتفاق عليه حيث تحدد افتتاحه كضرورة قصوى عقب الاستفتاء الغير شرعي الذي قام به بارزاني في اقليم شمال العراق من اجل الانفصال عن العراق، وقد جاء كبديل ومقترح لمعبر "الخابور" الذي يربط إقليم كردستان بتركيا، بحيث يسمح لتركيا بتجاوز شمال العراق ويربط تجارته مع بغداد دون المرور عبر إقليم شمال العراق.

 

حيث كان وزير التجارة التركي في الشهر العاشر من العام الماضي قد اعلن عن اتفاق مع الحكومة المركزية في بغداد على فتح معبر حدودي آخر يربط بين البلدين، قائلا: " لاحظنا رغبة لدى الجانب العراقي في هذا الخصوص، وعقب الإقدام على الخطوات اللازمة يمكن فتح معبر اوفا كوي"

 

حيث ان المعبر الجديد "اوفاكوي" في حال دخوله إلى الخدمة فان ذلك من شانه ان يوصل جميع صادرات تركيا إلى تلعفر والموصل العراقيتين، عبر البوابة الجديد دون أن تمر عبر بوابة الخابور الخاضعة لسيطرة إقليم كردستان، وذلك سوف يكون من شانه ان يوقف جميع الحركات التجارية وانتقال المواد مع الإقليم..

 

علما انه قد لا يكون كافي من اجل الحفاظ على إدارته نشطة تماما وذلك نسبة لتوقف كل طرق التجارة وحركة المرور المؤدية من وإلى الإقليم، كما انه وبافتتاح المعبر الجديد سوف يفقد معبر الخابور أهميته الاستراتيجية بسبب انتقال معظم حركة البضائع والنقل إلى معبر أوفاكوي الجديدة بمساعدة تركيا.

 

كما ان اغلاق معبر الخابور والانتقال إلى معبر اوفاكوي الجديد من شأنه أيضا أن يسرع حركة التجارة مع بغداد نسبة لانتقال كل حركة التجارة إلى هذا المعبر الحدودي، وكذلك فانه كان يوفر للإقليم دخلا من رسوم عبور وضرائب..

 

ومن الجانب التركي فقد كانت تركيا قد اعلنت بوقت سابق انها ترغب في فتح معبر حدودي جديد مع العراق بالتعاون مع الحكومة المركزية في بغداد بعد أن تُغلق معبر "الخابور" ردا على الاستفتاء الذي قامت به ادارة الاقليم بذلك الوقت حيث قال رئيس الوزراء التركي بن يلدرم علي إن حكومة بلاده اقترحت على بغداد "فتح المعبر الحدودي "اوفاكوي"، غربي معبر "خابور" المستخدم حاليا حيث يربط إقليم كردستان بتركيا.

 

وعلى الرغم من هذا كله فانه لم يتم إحراز أي تقدم في مشاريع البوابات الحدودية البديلة، وان هذا التعطيل الذي أدى إلى أن يتم تداول حجم التجارة التي وصلت بين تركيا والعراق إلى 10 مليار دولار محكومة فقط بتداولها عبر بوابة الخابور فقط.

 

ان الدولة التركية التي تمتلك 5 بوابات حدودية تجارية مع ايران، فان حجم التجارة الحدودية بين البلدين لا يتجاوز الـ 6 مليار دولار فقط، حيث انه يوجد جهات تسعى وراء ابقاء التجارة الحدودية مع العراق عند حاجز الـ 10 مليار دولار الحالية ومحكومة عبر بوابة "الخابور" الوحيدة والحالية.

 

اما الاسباب التي الظاهرة التي تقف وراء تعطل العمل في إكمال العمل بالبوابة الجديدة في مشروع اوفاكوي هي انتشار العناصر الإرهابية من كل من بي كا كا وداعش في المنطقة أمام المعبر مباشرة في منطقة "سينجار".

 

والجدير بالذكر ان الولايات المتحدة الامريكية وفي عهد الرئيس العراقي السابق صدام حسين وحالما تم التوصل الى اتفاق بخصوص البوابة البديلة فقد قصفت بالطائرات التي أقلعت من قاعدة إنجرليك العسكرية في تركيا، منطقة البوابة، لتكون بذلك رسالة واضحة "لن أسمح بذلك"، كما تم تعطيل العمل في البوابة الجديدة مرة اخرى عندما أقدمت الولايات المتحدة على احتلال العراق في مارس/آذار عام 2003.

 

وكان اقليم كردستان العراق قد أجرى يوم 25 سبتمبر/أيلول العام المنصرم استفتاء حول الانفصال عن العراق، وهي الخطوة التي عارضتها الحكومة العراقية وقوى إقليمية ودولية.​

 

كما قامت باغلاق حدودها البرية والمجال الجوي مع اقليم كردستان العراق قريبا ردا على الاستفتاء المقام فيه، وسط تلويح بوقف إمدادات النفط من الإقليم.

 

موقع ادويت / اخبار السياسة - اسطنبول

 

المزيد من اخبار سياسة
التعليقات (1)
طالب جاسم حمادي
كل المشاكل سببها الاكراد وحزب العمال الكردستاني ومسعود برزاني وعصاباته المجرمه
يبقى التعاون التجاري بين العراق وتركيا قائما رغم كل الضغوطات وينتعش اكثر فأكثر حبي لتركيا والعراق
11/01/2018 - 19:35:43
0
الرد على التعليق
اضف تعليقك
الاسم :
التعليق :
المزيد من اخبار سياسة
لأول مرة في العالم ..دعاية انتخابية عبر قناة تركية لمرشح للرئاسة الجمهورية
18/06/2018
115
0
مسؤول تركي يشرح دور البرلمان في النظام الرئاسي القادم
18/06/2018
70
0
تركيا.. توقيف 19 مشتبهًا بهجوم "سوروج" المسلح في ولاية تشانلي اورفا
16/06/2018
182
0
بالفيديو.. وكالة الاناضول توثق وجود زوجة أبرز قادة محاولة الانقلاب بتركيا في أمريكا
14/06/2018
203
0
اردوغان يتعهد برفع حالة الطوارئ في حال فوزه بالانتخابات
14/06/2018
179
0
السلطات الاسرائيلية تعتقل مواطنة تركية وتحيلها الى محكمة عسكرية !!
13/06/2018
190
0
عرض المزيد
اخبار متنوعة
الابنة الكبرى للرئيس التركي اردوغان تكشف عن الرسالة التي ارسلها لها والدها من سجنه قبل 19 عاما
20/06/2018
99
0
مسؤول تركي : التقلب الأخير بأسعار الصرف كان عالميا
20/06/2018
160
0
تايلاند تتسلم الدفعة الاولى من قطارات الأنفاق تركية الصنع
20/06/2018
105
0
تطبيق الكتروني يتحول الى اكبر منصة الكترونية لبيع وشراء المنتجات المستعملة في تركيا
20/06/2018
82
0
شاهد وتعرف على نهر "أزماغي" التركي في ولاية موغلا ... لعشاق الطبيعة الخلابة والهدوء
20/06/2018
97
0
اسعار صرف العملات الرئيسية مقابل الليرة التركية ليوم الاربعاء تاريخ 20/ 6 / 2018
20/06/2018
481
1
عن مفوضية الامم المتحدة : تركيا تواصل صدارتها العالمية كـ"قبلة للاجئين"
19/06/2018
84
0
"العروس الصفراء" تُزين الحقول بتركيا
19/06/2018
82
0
عرض المزيد
سوق ادويت الالكتروني
عروض البيع و الايجار
السياحة في تركيا
صور تركيا
الدراسة و الجامعات في تركيا
الشركات السياحية في تركيا
شركات الشحن في تركيا
المطاعم في تركيا
عمليات التجميل في تركيا
زراعة الشعر في تركيا
علاج الاسنان في تركيا
منتدى اصدقاء تركيا
اخبار تركيا
فرص العمل في تركيا
دليل الشركات الصناعية
دليل الشركات الخدمية
العقارات في تركيا
سعر صرف الليرة التركية
المعارض في تركيا
سعر الذهب في تركيا
ADWHIT.COM
© 2018