إغلاق
القائمة الرئيسية
أسعار العملات
اسعار الذهب
مواقيت الصلاة


كوميرسانت: لهذا اضطرت روسيا للتخلي عن الأكراد رغم التكاليف الباهظة
تاريخ النشر : 24/03/2018
القسم : سياسة
عدد التعليقات : 0
المشاهدات : 391
الاعجابات : 0

قالت صحيفة كوميرسانت الروسية إن موسكو اضطرت إلى التخلي عن دعم ميليشيات "وحدات حماية الشعب" (YPG)، في سوريا، على الرغم من التكاليف السياسية الباهظة لهذه الخطوة.

 

جاء ذلك في مقال تحليلي نشرته الصحيفة الروسية حول "المنطقة العازلة التي تفرضها تركيا بقوة السلاح في شمال سوريا"، وفق ما أوردت وكالة "روسيا اليوم".

 

وأشار المقال إلى أن "الصراع على المناطق المهمة استراتيجياً في شمال سوريا، التي يسكنها الأكراد، دخل مرحلة مفصلية".

 

وأورد المقال قول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن تركيا ستقاتل في سوريا إلى أن تقوم بتصفية الممر الإرهابي الذي يمر عبر منبج وعين العرب وتل أبيض ورأس العين والقامشلي.

 

وفي الصدد، قال هيو مايلز، رئيس تحرير موقع "Arab Digest" الإقليمي في القاهرة: "تحتاج أنقرة إلى ضمانات بأن المناطق الكردية في سوريا والعراق لن تكون على تماس مع الأراضي التركية، التي يسكنها الأكراد أيضًا".

 

وأضاف مايلز أن "في عفرين، تم حل هذه المشكلة عن طريق إنشاء منطقة عازلة. لكن في منبج، حيث تتمركز القوات الأمريكية، فإن الوضع أكثر تعقيدًا. مسألة ما إذا كانت الولايات المتحدة ستوافق على منح أنقرة حرية التحرك تبقى معلقة".

 

من جهته، رأى مراد يشيل طاش، مدير القضايا الأمنية في وقف الأبحاث الاقتصادية والسياسية والاجتماعية (سيتا) بأنقرة، "يجب ألا يكون هناك صراع عسكري بين الولايات المتحدة وتركيا في منبج".

 

وتابع الخبير التركي: "الولايات المتحدة لا تريد خسارة تركيا. إدارة ترامب، تدرك أن روسيا يمكنها الاستفادة من الوضع في محاولة لتغيير توجه تركيا الاستراتيجي لصالحها".

 

وأضاف: "تنتظر تركيا الاقتراح الأمريكي بشأن منبج، وإذا ثبت أنه مقبول بالنسبة لها، فلن تقوم بأي عمليات عسكرية هناك".

 

الصحيفة الروسية، قالت في مقالها: كان قد تم إعلان أن الوضع حول منبج سيكون الموضوع الرئيس للمحادثات التي سيجريها في واشنطن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو مع وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون.

 

وكان من المقرر عقدها في 19 مارس/آذار الجاري لكن استقالة تيلرسون المفاجئة أجبرت الوزير التركي على إلغاء الزيارة إلى الولايات المتحدة، ما تسبب في توقف للحوار بين الطرفين.

 

وتابعت: "بدورها، وبسبب عدم وجود نفوذ حقيقي للحد من طموحات أنقرة، اضطرت موسكو أيضًا إلى التخلي عن دعم الأكراد، على الرغم من التكاليف السياسية الباهظة لهذه الخطوة".

 

موقع ادويت / سياسة - اسطنبول

 

 

المزيد من اخبار سياسة
التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات
أضف تعليقك
الإسم :
تعليقك :
المزيد من اخبار سياسة
محكمة تركية ترفض طعنا لإطلاق سراح القس الأمريكي أندرو برونسون
15/08/2018
562
0
اردوغان والرئاسة والخارجية التركية يعزون ايطاليا بضحايا انهيار "جسر جنوة"
14/08/2018
582
0
القائم بأعمال السفارة الأمريكية لدى أنقرة يزور القس "برانسون"
14/08/2018
651
0
أردوغان يعلن مقاطعة المنتجات الإلكترونية الأمريكية ردا على الحرب الاقتصادية التي تشنها امريكا
14/08/2018
656
1
السفير التركي بواشنطن يبحث أزمة القس برانسون مع مستشار الأمن القومي الأمريكي
14/08/2018
435
0
وزير الخارجية التركي جاويش اوغلو يؤكد ان تركيا بلد لاتقبل الاملاءات
13/08/2018
496
0
عرض المزيد
اخبار متنوعة
اجتماع هام لوزيري مالية تركيا وفرنسا في باريس
27/08/2018
1910
0
فريق قاسم باشا يعتلي صدرارة الدوري التركي وبشيكتاش يتلقى هزيمته الأولى
27/08/2018
1055
0
الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي يقضي اجازته مع زوجته في مدينة تركية ويعود لفرنسا على " الدرجة الاقتصادية "
27/08/2018
1450
0
مطار اسطنبول الجديد "يحلق" بالمنافسة و"يهبط" باسعار التذاكر
27/08/2018
2372
1
اسعار صرف العملات الرئيسية مقابل الليرة التركية ليوم الاثنين تاريخ 27/ 8 / 2018
27/08/2018
5004
0
أنقرة تقاضي واشنطن لدى منظمة التجارة العالمية
21/08/2018
2542
0
تعرف على "أموريوم" التركية... مدينة تاريخية عبر تكنولوجيا ثلاثية الأبعاد
18/08/2018
1619
0
وزيرا المالية التركي والفرنسي يتفقان على تعزيز وتطوير التعاون الاقتصادي و التحرك سويًا ضد إجراءات واشنطن
18/08/2018
1931
0
عرض المزيد
سوق ادويت الالكتروني
عروض البيع و الايجار
السياحة في تركيا
صور تركيا
الدراسة و الجامعات في تركيا
الشركات السياحية في تركيا
شركات الشحن في تركيا
المطاعم في تركيا
عمليات التجميل في تركيا
زراعة الشعر في تركيا
علاج الاسنان في تركيا
منتدى اصدقاء تركيا
فرص العمل في تركيا
دليل الشركات الصناعية
دليل الشركات الخدمية
العقارات في تركيا
سعر صرف الليرة التركية
المعارض في تركيا
سعر الذهب في تركيا
ADWHIT
© 2019