إغلاق
القائمة الرئيسية
الذهاب الى سوق ادويت
تسوق اون لاين
اسعار العملات
اسعار الذهب
مواقيت الصلاة


عبد الله بن زايد يتهجم على احد الرموز العثمانية واردوغان يرد عليه: اجدادي دافعوا عن اراضي المسلمين فاين كان اجدادك؟
تاريخ النشر : 21/12/2017
القسم : سياسة
عدد التعليقات : 0
المشاهدات : 561
الاعجابات : 5

قام وزير الخارجية الاماراتي عبد الله بن زايد  بتاريخ، الأحد 16 ديسمبر/كانون الأول 2017، بمشاركة تغردية لشخص عراقي كان قد قال فيها أنّ فخر الدين باشا الذين كان مسؤولًا عن حماية المدينة، قد قام بسرقة أموال أهل المدينة، وقام بخطفهم وإركابهم في قطارات إلى الشام واسطنبول، عام 1916، كما اتهم الأتراك بسرقة مخطوطات المكتبة المحمودية بالمدينة، وارسالها إلى تركيا.

 

الامر الذي اثار موجة غضب تركية فخرجت العديد من الجهات الرسمية التركية لترد عليه، فقد قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان موجها خطابه بشكل مباشر الى عبد الله بن زايد فقال: "أجدادي قاموا بالدفاع عن القدس، وعن جميع أراضي المسلمين، طيلة ألف عام، فأين كان اجدادك أنت، وماذا فعلوا؟

 

حيث خرج اردوغان وكان له خطاب طويلا ليرد على كلام عبد الله بن زايد، فقال: حين كان جدنا فخر الدين باشا يدافع عن المدينة المنورة أين كان جدك أنت أيها البائس الذي يقذفنا بالبهتان؟

 

ثم استكمل اردوغان كلامه فقال: تركيا دافعت عن أخوتها في أكثر من بلد، وسطر الجيش العثماني ملاحما كبيرة خلال تاريخه.

 

وقال ايضا ان: الدولة العثمانية وخلفاؤها أوقفوا حياتهم من أجل الدفاع عن المدينة المنورة وحمايتها.

 

ثم قال اردوغان: والان علينا ان نسال من يكون فخر الدين باشا؟؟ انه القائد العثماني الشهير الذي وبفضل شجاعته في حرب البلقان أنقذ مدنا وقرى كثيرة، كانت مهمة فخر الدين باشا الدفاع عن المدينة المنورة ثم بعد ذلك انضم إلى النضال الوطني في مدينة أنقرة، ولدوره الكبير في الدافع عن المدينة المنورة فإنه علينا أن نقدم له كل الاحترام والتقدير.

 

اما عن موضوع الامانات واغراض الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام فقد قال اردوغان: هناك من يتهم الدولة العثمانية بأنها سرقت بعض الآثار ونقلتها إلى مدينة إسطنبول وهذه اتهامات غير صحيحة، لأن الدولة العثمانية حمت الآثار وحكمت البلدان بعدل وإنصاف وحافظت على الأمانات. الدولة العثمانية أرسلت أمانات الرسول صلى الله عليه وسلم إلى إسطنبول لتحميها وتمنع انتقالها إلى المتاحف الأوروبية ولو لم ترسلها لانتقلت إلى الدول الغربية.

 

أردوغان: فخر الدين باشا كان في الموعد ودافع عن المدينة المنورة بكل بسالة وكان يزور قبر الرسول صلى الله عليه وسلم، ومهمتنا الدفاع عنها حتى آخر قطرة من دمائنا.. شرف وفخر لنا أن نحافظ على المقدسات والأمانات النبوية وسيكون هذا الأمر شفيعا لنا يوم القيامة.

 

أردوغان: لا نسمح بالتعدي علينا من قبل من لا يعرفون "أصول الدبلوماسية"، ونقول لمن يتهموننا ويتهمون أجدادنا "إلزموا حدودكم" فنحن نعلم جيدا كل ما تخططون له، ان فخر الدين باشا كان يطعم جنوده من الجراد الذي كان يتواجد آنذاك في المدينة المنورة ليبقى صامدا لحماية المدينة المقدسة وهذا هو الإيمان والعقيدة الصحيحة.

 

وضاف قائلا: تاريخنا تم تسطيره بملاحم تاريخية وأمجاد عظيمة والآن يأتينا من يتهم الدولة العثمانية ويحاول إهانة تاريخها، المسلمون في دول الخليج وحول العالم هم أخوة لنا لكن البعض يحاول الاعتداء والتهجم علينا.

 

ثم قال مؤكدا: نحن نعلم مع من يتعامل هؤلاء الذين يتطاولون على تاريخنا وعلى شخص فخر الدين باشا، وسنكشف ذلك في الوقت المناسب.

 

كما كان المتحدث باسم الرئاسة التركية ابراهيم قالين " İbrahim Kalın "، ايضا قد خرج لكي يرد على التغريدة المذكورة، حيث اتهم  وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، بمحاولة تأليب العرب والأتراك ضد بعضهم البعض، وذلك عبر كذبه.

 

وفخر الدين باشا درس في المدرسة الحربية بإسطنبول عام 1868، وعمل فور تخرجه برتبة نقيب، وشارك في حرب البلقان، عُيّن مطلع الحرب العالمية الأولى عام 1914 وكيلاً لقائد الجيش الرابع المرابط بسوريا.

 

وكان فخر الدين باشا، قائد فيلق بالجيش العثماني الرابع في الموصل برتبة عميد عندما اشتعلت الحرب العالمية الأولى في عام 1914، ثم رُقِّي إلى رتبة لواء، واستُدعي عام 1916 إلى الحجاز؛ للدفاع عن المدينة المنورة عندما بدت تلوح في الأفق نذر نجاح الإنجليز في إثارة حركة مسلحة ضد الدولة العثمانية.

 

لسنتين و7 أشهر متواصلة، عاشت المدينة المنورة ما بين عامي 1916-1919 تحت إمرة فخر الدين باشا، الذي يعد آخر الأمراء العثمانيين على المدينة المنورة، وقد اشتهر بدفاعه عن المدينة واللقب الذي أطلقه عليه القائد الإنكليزي توماس إدوارد لورانس "النمر التركي" أو "نمر الصحراء".

 

اما المقدسات التي قام بنقلها من المدينة المنورة الى اسطنبول والتي تتواجد في متحف قصر توب كابي، وهذه بعضها:

 

- القرآن الكريم الذي كُتب على جلد الغزال في عهد عثمان رضي الله عنه.
- 5 مخطوطات قديمة للقرآن الكريم إضافة إلى 4 أجزاء منه.
- 5 أغلفة للقرآن مطلية بالذهب ومزيَّنة بالأحجار الكريمة.
- لوحة عليها اسم النبي صلى الله عليه وسلم مزيَّنة بإطار فضي ومخمل أخضر وعليه أحجار من الألماس واللؤلؤ.
- لوحة من الذهب الخالص عليها ألماس كُتبت فيها الشهادتان .
- 7 مسابح من المرجان والأحجار.
- 2 من الكراسيّ التي يوضع عليها المصحف في أثناء القراءة مزينان بالفضة.
- شعار السلطان عبد العزيز المطرز والمزين بالذهب والألماس.
- 3 سيوف ثمينة.
- أعمال قيِّمة من مكتبة سلطان محمود وغيرها من المدينة المنورة.

 

موقع ادويت / اخبار السياسة - اسطنبول

 

المزيد من اخبار سياسة
التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات
اضف تعليقك
الاسم :
التعليق :
المزيد من اخبار سياسة
محكمة تركية ترفض طعنا لإطلاق سراح القس الأمريكي أندرو برونسون
15/08/2018
311
0
اردوغان والرئاسة والخارجية التركية يعزون ايطاليا بضحايا انهيار "جسر جنوة"
14/08/2018
324
0
القائم بأعمال السفارة الأمريكية لدى أنقرة يزور القس "برانسون"
14/08/2018
388
0
أردوغان يعلن مقاطعة المنتجات الإلكترونية الأمريكية ردا على الحرب الاقتصادية التي تشنها امريكا
14/08/2018
383
0
السفير التركي بواشنطن يبحث أزمة القس برانسون مع مستشار الأمن القومي الأمريكي
14/08/2018
247
0
وزير الخارجية التركي جاويش اوغلو يؤكد ان تركيا بلد لاتقبل الاملاءات
13/08/2018
253
0
عرض المزيد
اخبار متنوعة
اجتماع هام لوزيري مالية تركيا وفرنسا في باريس
27/08/2018
957
0
فريق قاسم باشا يعتلي صدرارة الدوري التركي وبشيكتاش يتلقى هزيمته الأولى
27/08/2018
255
0
الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي يقضي اجازته مع زوجته في مدينة تركية ويعود لفرنسا على " الدرجة الاقتصادية "
27/08/2018
503
0
مطار اسطنبول الجديد "يحلق" بالمنافسة و"يهبط" باسعار التذاكر
27/08/2018
929
1
اسعار صرف العملات الرئيسية مقابل الليرة التركية ليوم الاثنين تاريخ 27/ 8 / 2018
27/08/2018
3171
0
أنقرة تقاضي واشنطن لدى منظمة التجارة العالمية
21/08/2018
1765
0
تعرف على "أموريوم" التركية... مدينة تاريخية عبر تكنولوجيا ثلاثية الأبعاد
18/08/2018
477
0
وزيرا المالية التركي والفرنسي يتفقان على تعزيز وتطوير التعاون الاقتصادي و التحرك سويًا ضد إجراءات واشنطن
18/08/2018
1498
0
عرض المزيد
سوق ادويت الالكتروني
عروض البيع و الايجار
السياحة في تركيا
صور تركيا
الدراسة و الجامعات في تركيا
الشركات السياحية في تركيا
شركات الشحن في تركيا
المطاعم في تركيا
عمليات التجميل في تركيا
زراعة الشعر في تركيا
علاج الاسنان في تركيا
منتدى اصدقاء تركيا
اخبار تركيا
فرص العمل في تركيا
دليل الشركات الصناعية
دليل الشركات الخدمية
العقارات في تركيا
سعر صرف الليرة التركية
المعارض في تركيا
سعر الذهب في تركيا
ADWHIT
© 2018