إغلاق
القائمة الرئيسية
الذهاب الى سوق ادويت
تسوق اون لاين
اسعار العملات
اسعار الذهب
مواقيت الصلاة


بعد نزوله من الصدارة بنسب المشاهدة ... مفاجأة صادمة وغير متوقعة في الحلقة 107 من مسلسل ارطغرل !!
تاريخ النشر : 22/02/2018
القسم : ازياء و فن
عدد التعليقات : 0
المشاهدات : 480
الاعجابات : 0
شاهد الفيديو

بعد نزول مسلسل "قيامة أرطغرل" للمرتبة الثانية في عدد المشاهدات بعد مسلسل "تكلّم أيها البحر الأسود"، وتعبير جزء كبير من المتابعين للمسلسل عن عدم رضاهم عن الحلقة رقم 106 التي اتّسم فيها السيناريو بالضّعف وحازت الإعلانات التجارية على حصة كبيرة منها، جاء المسلسل بمفاجأة كبيرة.

المفاجأة في الحلقة رقم 107 كانت تحولًا كبيرًا وحادثًا غير مسبوق في مسار المسلسل، وهي إسلام "آريس" القائد الفرنجي السابق لقلعة "قاراجاحصار". ويبدو أنّ منتج وكاتب المسلسل محمد بوزداغ قصد من هذا التغيير قلب الطاولة وإعادة المسلسل إلى الصدارة.

وفعلًا، تصدّر هاشتاغ الحلقة 107 "#SüleymanŞahOğluErtuğrul" المتابعة على موقع تويتر في تركيا، وشهد نقاشات محمومة ونشاطًا لمتابعي المسلسل، بعد تراجع متابعته في الأسابيع الأخيرة.

 


أحداث الحلقة

صُدِم آريس من إطلاق سراحه من قبل أرطغرل، بعد أن تركه رفاقه ومقاتلوه يقع في الأسر ولم يهُبّوا لنجدته. غادر آريس قونيا على الحصان الذي منحه إياه أرطغرل، ولكن الأمير سعد الدين أرسل وراءه أربعة من الفرسان لقتله. تمكّن الفرسان من أريس وأصابوا رجله فسقط أرضًا، ومرة أخرى جاء أرطغرل لإنقاذ آريس من أيدي فرسان سعد الدين الذي رآه أرطغرل خائنًا يجب قتله.

ازدادت دهشة وصدمة آريس الذي كان قد شاهد الشيخ ابن العربي في المنام في الليلة الماضية، وسأل أرطغرل عن سبب إنقاذه له بعد أن خطف ابنه ونصب الفخاخ له ولفرسانه، فأجابه أرطغرل بأن هذا ما يوجبه عليه دينه وهو الوفاء بالعهد.

وفي هذه اللحظة قال آريس: "ما تقوم به يعني أنك رجل جدير بأن لا يقف الناس في مواجهتك ولكن إلى جانبك، وأن تقوم بهذا وفقًا لما يأمرك به دينك وليس نتيجة غضب أو عواطف يعني أن دينك دين حق... قل لي كيف أدخل في دينك."

 

 

فجأة تحوّلت شخصية القائد الفرنجي الذي كان يحيك المكائد ويواجه المسلمين ممثلين بأرطغرل وقبيلته والقبائل التركية والدولتين السلجوقية والأيوبية، إلى فارس راغب بدخول الإسلام، وهو لا شك تحول كبير في مسار المسلسل من الواضح أنه سينعكس على الحلقات المقبلة.
علاقة آريس بأرطغرل

آريس هو "تكفور" (أي قائد) قلعة "قاراجاحصار"، ومنذ توليه حكمها وهو يصارع للتخلص من الترك الموجودين على اﻷراضي المجاورة له والقضاء عليهم وعلى رأسهم قائدهم أرطغرل.

كان يعاونه بذلك الأمير سعد الدين، الذي باع دينه ودولته مقابل الذهب من الصليبيين والوعود بتقديم الدعم السياسي له إذا تولى الحكم، وجعل القضاء على ارطغرل من أهم أهدافه، ووشى بأرطغرل عدة مرات منها إيصاله خبر ذهابه مع محاربيه إلى القتال، فنصب آريس ورجاله فخا ﻷرطغرل للقضاء عليه، وظنوا أنهم نجحوا بذلك.

كما تعاون آريس وسعد الدين على شراء الخان من قبيلة الكايي التي ينتمي إليها أرطغرل، فتحايلوا عند غيابه على أخيه دوندار ﻹقناعه بالبيع، إلا أن أرطغرل يظهر في اللحظات الأخيرة لإتمام البيع ويمزّق عقد الشراء ويفشل مخططهما. كما يخطف آريس ابن أرطغرل غوندوز، ويتمكن أرطغرل من إنقاذه الذي يتسبب رغم صغر سنه بإصابة عين آريس وفقده إياها.

وقبل سقوط قلعة قاراجاحصار كانت آخر الضربات التي أوقعها آريس بأرطغرل فخّ نصبه قائده "تيتان" لمحاربي أرطغرل بقيادة "سامسا ألب" الذين كانوا يبنون منجنيقات للإغارة على القلعة. يقضي تيتان ومحاربوه على مقاتلي أرطغرل ويحتفل آريس بهذا النصر.

يتمكن أرطغرل لاحقًا من التسلل للقلعة عبر ممر سري بالتعاون مع جاسوسه هناك "أضسز" في مفاجأة كبرى لآريس، ويحتدم القتال بين الطرفين، ويستولي ارطغرل على القلعة.

يختبئ تيتان وآريس في أحد الكهوف ويرسلان قائدًا صليبيًا يطالب أرطغرل بتسليم القلعة، فيامر أرطغرل أضسز بتتبع أثر القائد، فيقتل أضسز، وينصب آريس كمينًا ﻷرطغرل. يتسلل آريس مختبئا داخل سلة مع رجاله المتخفين بهيئة تجار، ويقدمون هدية ﻷرطغرل، جثة أضسز ويظهر آريس إلا أنّه يقع في قبضة أرطغرل الذي يقتل كل رجاله.

مؤامرات في قصر السلطان

يتآمر الأمير سعد الدين على قتل "نظام الدين" أهم أمراء السلطان علاء الدين كيكوبات في قونيا. يوهم سعد الدين السلطان بأن نظام الدين حاك مؤامرات لقتله ويزيف رسالة من الصليبيين إلى نظام الملك ويدسّها في غرفته. وفي النهاية يبدو سعد الدين بمظهر المنقذ للسلطان من غدر نظام الدين.

في هذه الأثناء يأتي أرطغرل إلى قونيا ومعه آريس الذي يشهد بتعاون سعد الدين معه، ويأمر السلطان بإعدامه، و عند وضع السيف على رقبته تنقذه زوجة السلطان بحجة التأكد والتحقق. 

 

 

موقع ادويت / اخبار الفن - اسطنبول

 

المزيد من اخبار ازياء و فن
التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات
اضف تعليقك
الاسم :
التعليق :
المزيد من اخبار ازياء و فن
حريق في موقع لتصوير المسلسلات بمدينة إسطنبول
30/06/2018
405
0
عدد من المشاهير الاتراك يهنئون رجب طيب اردوغان بفوزه في الانتخابات الرئاسية
25/06/2018
615
0
الفنانة اللبنانية نانسي عجرم تتألق في حفلها في اسطنبول ثاني ايام العيد
17/06/2018
644
0
النجمة اللبنانية " نانسي عجرم " تحيي حفلا في اسطنبول
14/06/2018
605
2
قريبا ... اطلاق منصة الكترونية لجذب شركات السينما العالمية في تركيا
09/06/2018
267
0
معرض " فنون الأناضول " يفتح أبوابه في اسطنبول أمام الزوار
06/06/2018
345
0
عرض المزيد
اخبار متنوعة
اجتماع هام لوزيري مالية تركيا وفرنسا في باريس
27/08/2018
944
0
فريق قاسم باشا يعتلي صدرارة الدوري التركي وبشيكتاش يتلقى هزيمته الأولى
27/08/2018
245
0
الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي يقضي اجازته مع زوجته في مدينة تركية ويعود لفرنسا على " الدرجة الاقتصادية "
27/08/2018
494
0
مطار اسطنبول الجديد "يحلق" بالمنافسة و"يهبط" باسعار التذاكر
27/08/2018
911
1
اسعار صرف العملات الرئيسية مقابل الليرة التركية ليوم الاثنين تاريخ 27/ 8 / 2018
27/08/2018
3134
0
أنقرة تقاضي واشنطن لدى منظمة التجارة العالمية
21/08/2018
1753
0
شخصان يعترفان بنتفيذ الهجوم على السفارة الأمريكية بأنقرة ... والسفارة الاميركية تشكر انقرة
21/08/2018
835
0
كلمة أردوغان في المؤتمر السادس لحزب العدالة والتنمية : نتحداكم ايها المتآمرون
18/08/2018
632
2
عرض المزيد
سوق ادويت الالكتروني
عروض البيع و الايجار
السياحة في تركيا
صور تركيا
الدراسة و الجامعات في تركيا
الشركات السياحية في تركيا
شركات الشحن في تركيا
المطاعم في تركيا
عمليات التجميل في تركيا
زراعة الشعر في تركيا
علاج الاسنان في تركيا
منتدى اصدقاء تركيا
اخبار تركيا
فرص العمل في تركيا
دليل الشركات الصناعية
دليل الشركات الخدمية
العقارات في تركيا
سعر صرف الليرة التركية
المعارض في تركيا
سعر الذهب في تركيا
ADWHIT
© 2018